اخر الأخبار

(قبل يومين)

الحكم بالمؤبد على لاجئين سوريين في ألمانيا         مفوضية الأمم المتحدة تبحث مع حكومة النظام السوري عودة اللاجئين السوريين الى بلادهم         طبيب يطلق النار في مستوصف لعلاج اللاجئين السوريين في تركيا         إعادة توطين 43 لاجئ وطالب لجوء عبر نقلهم من اليونان الى البرتغال بالأمس ومتوقع وصول الرقم الى الف         وزارة الهجرة اليونانية تعلن عن توضيحات جديدة بشأن الدعم المالي لطالبي اللجوء في اليونان (أكتوبر2021)        

أصدرت محكمة في هونغ كونغ حكما يقضي بسجن جيمي لاي أحد أكبر الإعلاميين المؤيدين للديموقراطية في البلاد بعد اتهامه بالتظاهر بدون ترخيص.

وكان جيمي لاي واحدا من العديد من المشاهير والمتهمين الاخرين الذين تم النطق بعدة أحكام تخصهم بسبب قيامهم بمظاهرات مناوئة للديكتاتورية ومؤيدة للديموقراطية عام 2019.

ويعتبر جيمي لاي من أهم وأشرس المنتقدين للصين في هونغ كونغ وهو المالك الرئيسي لصحيفة ابل ديلي.


جيمي لاي

هذا ويبلغ لاي من العمر 73 عاما.

 

وقد تم الحكم على عدة مشاهير اخرين ومحاميين من هونغ كونغ منهم مارتن لي البالغ من العمر 82 عاما والمحامية الشهيرة مارغريت ان جي والتي تبلغ من العمر أيضا 74 عاما.

وقد نشرت صحيفة أبل ديلي مقالا من السجن كتبه لاي قال فيه "ان مسؤوليتنا الواقعة على عاتقنا كصحفيين هي السعي لتحقيق العدالة طالما أن اعيننا لا تعميها الإغراءات والشر لا يصل الينا فلإننا بذلك نؤدي واجبنا الأخلاقي "

 

هذا ويجرم القانون الجديد الذي تطبقه الصين في هونغ كونغ لمرة الأولى منذ العام الماضي النزعة الانفصالية والتآمر مما جعل تلك المظاهرات مدانة بحكم ذلك القانون.

 

وصرح الادعاء في المحاكمة أن حرية التجمع مكفولة للجميع بحكم الدستور ولكنها ليست مطلقة في هونغ كونغ.

ويعتبر جيمي لاي من أحد أشهر المليارديرات في العالم حيث تبلغ ثروته ما يزيد عن مليار دولار جمعها من عدة أعمال بدأت بمصانع الملابس قم الانتقال الى الاعلام.

ثم قام بإنشاء صحيفة أبل ديلي التي تعد من أشهر الصحف هناك كما انها تشتهر بمعارضتها للصين في الكير من الحالات.

 

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك

تابعنا على وسائل التواصل

الأكثر مشاهدة