تعهدت بالرد على أي اعتداء.. الجيش الإسرائيلي يطلب تمويل ضربة محتملة ضد إيران حقوق الصورة محفوظة لموقع الجزيرة

تعهدت بالرد على أي اعتداء.. الجيش الإسرائيلي يطلب تمويل ضربة محتملة ضد إيران

2023-01-02 18:01 | اخر تعديل : 2023-01-02 18:01


طلبت وزارة الدفاع الإسرائيلية اليوم الاثنين رفع ميزانيتها تحضيرا لاحتمال ضرب إيران التي قللت من قيمة التهديد، وأكدت في الوقت ذاته جاهزيتها للرد على أي اعتداء.


طلبت وزارة الدفاع الإسرائيلية اليوم الاثنين رفع ميزانيتها تحضيرا لاحتمال ضرب إيران التي قللت من قيمة التهديد، وأكدت في الوقت ذاته جاهزيتها للرد على أي اعتداء.
ونقلت هيئة البث الإسرائيلية عن مصادر أمنية -لم تسمها- القول إن وزارة الدفاع تطالب بزيادة استثنائية بمبلغ 10 مليارات شيكل (2.8 مليار دولار) لميزانيتها للعامين الجاري والمقبل، وهي زيادة بمعدل 12% عن الميزانية الراهنة.
وأوضحت المصادر ذاتها أن السبب هو تحضيرات لاحتمال شن عملية عسكرية ضد إيران، والتآكل في الميزانية جراء التضخم المالي.
لكن هيئة البث نقلت عن مصادر اقتصادية بارزة -لم تسمها- القول إن المطلب مبالغ فيه إلى حد يجعله غير واقعي.
وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حدد 3 أهداف لحكومته، بينها منع إيران من امتلاك سلاح نووي.
وفي وقت سابق، قال قائد أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي إن قواته حسنت جاهزيتها لضرب أهداف نووية إيرانية، مؤكدا أن مستوى الاستعداد لعملية ضد إيران قد تحسن بشكل كبير.
وخلال العام الماضي أعلن أكثر من مسؤول إسرائيلي أن الجيش يستعد لاحتمال توجيه ضربة عسكرية ضد إيران في حال وصولها إلى عتبة امتلاك السلاح النووي.
من جانبه، قال علي رضا عنايتي مساعد وزير الخارجية الإيراني إن التهديدات الإسرائيلية لا تقلق الإيرانيين، وإنهم مستعدون للرد على أي اعتداء.
وأضاف عنايتي -في مقابلة سابقة مع الجزيرة- أن بلاده ترحب بالجهود المستمرة لدول الجوار في مساعي إحياء الاتفاق النووي.
وأوضح أن إيران تؤيد التوصل إلى اتفاق نووي على أن يضمن مصالحها المشروعة في الطاقة النووية.


لقراءة الخبر كامل على موقع الجزيرة


الأكثر مشاهدة :