بسبب تهريبها إلى سوريا.. أزمة حليب أطفال في لبنان! حقوق الصورة محفوظة لموقع www.sy-24.com

بسبب تهريبها إلى سوريا.. أزمة حليب أطفال في لبنان!

2023-01-10 14:01 | اخر تعديل : 2023-01-10 16:01


بسبب تهريبها إلى سوريا.. أزمة حليب أطفال في لبنان!


تستمر تبعات الأزمات الأمنية والاقتصادية في مناطق النظام السوري، بإلقاء ظلالها السلبية على الدولة المجاورة لبنان.

وفي المستجدات، أعلنت وزارة الصحة اللبنانية، اليوم الثلاثاء، رفع الدعم عن مادة حليب الأطفال، وذلك بسبب تهريبه إلى سوريا التي تشهد أزمة حليب أطفال بسبب شح هذه المادة وانقطاعها حتى من الصيدليات.

وذكرت الوزارة أنه تم اتخاذ القرار برفع الدعم كليًّا عن حليب الأطفال بأنواعه كافة، لعدم توفر خطة قادرة على ضبط التهريب والبيع في السوق.

وقال وزير الصحة اللبناني فراس الأبيض، في تصريحات، إن “الكميات التي كانت تصل عند الدعم كانت تكفي بلدين، وعلى الأرجح كنا نشتري الحليب لبلدين بدلالة واضحة على التهريب إلى سوريا”.

وأثار هذا القرار ردود فعل ساخطة من قبل ناشطين لبنانيين، مطالبين وزارة الصحة في بلدهم بإيجاد خطة دعم سريعة وبخاصة للعائلات الفقيرة والمحتاجة، لافتين إلى أن القرار خطوة متأخرة جدا وسيتسبب بأزمة، ولن يساهم في ضبط عمليات وتجار التهريب.

وفي سوريا، وجّه قاطنون في مناطق النظام السوري بأصابع الاتهام إلى زوجة رأس النظام “أسماء الأسد” بالوقوف وراء أزمة حليب الأطفال، لتضاف إلى غيرها من الأزمات الأخرى وعلى رأسها أزمة المحروقات.

من جهتها، أقرّت بعض ماكينات النظام الإعلامية بفقدان مادة حليب الأطفال من الصيدليات في عدة محافظات، في حين أشار مصدر طبي تابع للنظام إلى أن هناك انقطاعات بمادة حليب الأطفال، مؤكداً أن حصة الصيدلي منخفضة لا تتعدى عبوتي حليب من كل نوع أمام طلب متزايد جداً، حسب تعبيره.

وقبل أيام، ادّعى رئيس فرع دمشق لنقابة الصيادلة، وصول بعض الشحنات التي تم توزيعها توزيعاً عادلاً على الصيدليات، لأن الكمية ليست كبيرة، والشحنة تحوي ثلاثة أصناف من الحليب رقم 1 ورقم 2 ولغاية عمر السنة

.

وأضاف، أنه يتم التوزيع ضمن مستودع تابع لنقابة الصيادلة، حيث يحضر الصيدلاني إلى مستودع النقابة ويحصل على كمية من الحليب بموجب بطاقته حتى لا يتم احتكاره أو تهريبه، مشدداً على أن سوريا داعمة لسعر الحليب بكل أنواعه.

 

وفي تجاهل واضح لأزمة حليب الأطفال، أصدرت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حكومة النظام السوري تسعيرة جديدة لـ”حليب الأطفال”، لتصبح سعر علبة حليب أطفال “نان 1-2” 400 غرام للصيدلية 17050 ليرة سورية، وللمستهلك 18800 ليرة، في حين وصل سعر علبة حليب “كيكوز 1-2” 400 غرام بـ 13909 ليرة سورية للصيدلي، و 15300 ليرة للمستهلك.

 

وتشهد مختلف المحافظات السورية منذ عدة أشهر، فقداناً شبه تام لمادة حليب الأطفال الصناعي، وسط ارتفاع أسعارها إلى معدل 28 ألف ليرة سورية للعبوة الواحدة في حال توفرها

المصدر : www.sy-24.com



الأكثر مشاهدة :