لاجىء نيوز | أعلن الحزب اليميني "البديل من أجل ألمانيا" المتطرف عن فصله مسؤولا بالحزب ظهر في فيديو تم تسريبه قبل أشهر متحدثا فيه عن إمكانية قتل اللاجئين بالغاز. وظهر في التسجيل المسرب المتحدث بإسم الحزب في ذاك الوقت كريستيان لوت يتحدث الى رجل يظن انه متعاطف مع اراء حزبه والتحديثات التي يواجهها. وكان التسجيل قد بث عبر تلفزيون بروزيبن وتم تسجيله في شهر فبراير الماضي في مقهى ببرلين. وعند سؤاله عما اذا كان الحزب يرغب بوجود بعض المهاجرين في البلاد قال نعم لأن الامور بعد ذلك ستسير بشكل افضل بالنسبة لحزب البديل ولكنه صرح انه يمكننا ايضا اطلاق النار عليهم جميعا بعد ذلك او قتلهم بالغاز. واكمل لوت تصريحه وقتها " لا يهمني الامر في كلتا الحالتين" يمكنكم متابعتنا الان عبر التلجرام https://t.me/refugeenewscom
وعبر تويتر https://twitter.com/news_refugee

للمزيد من الأخبار تابعونا عبر :
الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك