بعد لقائه ستولتنبرغ.. أردوغان يوضح موقفه من انضمام السويد وفنلندا إلى الناتو حقوق الصورة محفوظة لموقع الجزيرة

بعد لقائه ستولتنبرغ.. أردوغان يوضح موقفه من انضمام السويد وفنلندا إلى الناتو

2022-11-05 03:11 | اخر تعديل : 2022-11-05 22:11


أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال اجتماع مع الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ أن أنقرة ستوافق على عضوية السويد وفنلندا بعد اتخاذهما الإجراءات التي تطالبهما بها.


أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال اجتماع مع الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ أن أنقرة ستوافق على عضوية السويد وفنلندا بعد اتخاذهما الإجراءات التي تطالبهما بها.
وقالت الرئاسة التركية، في بيان بعد الاجتماع أمس الجمعة، إن "الرئيس أردوغان شدد على أن نسق وتوقيت مسار المصادقة سيتحددان بالخطوات التي لا يزال يتعين على الدولتين اتخاذها".
ويعطّل الرئيس التركي دخول السويد وفنلندا إلى الحلف الأطلسي منذ مايو/أيار الماضي، ومن المقرر أن يستضيف رئيس الوزراء السويدي أولف كريسترسون في أنقرة الثلاثاء.
وتتهم تركيا الدولتين الإسكندنافيتين بإيواء نشطاء من حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب اللذين تصنفهما تنظيمين "إرهابيين".
ولتجاوز اعتراضات تركيا، وقعت الدول الثلاث مذكرة تفاهم على هامش قمة الناتو في مدريد في يونيو/حزيران الماضي، تتناول خصوصا طلبات تسليم المطلوبين.
وقال حلف الأطلسي، في بيان مساء الجمعة، إن ستولتنبرغ "رحب بالخطوات المهمة والملموسة التي اتخذتها الدولتان لوضع المذكرة موضع التنفيذ، وأكد أن عضويتهما ستقوّي الناتو".
وذكر الناتو في بيانه أن ستولتنبرغ، أشاد بتركيا وأردوغان "للتفاوض بشأن الممر الآمن للحبوب الأوكرانية عبر البحر الأسود". وأثنى أيضا على تركيا "لدورها التوسط في تبادل أسرى الحرب بين أوكرانيا وروسيا، فضلا عن دعمها القوي لحق أوكرانيا في الدفاع عن النفس".
وكان الأمين العام لحلف الناتو قد دعا الخميس في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو في إسطنبول، إلى منح السويد وفنلندا عضوية الحلف من أجل "توجيه رسالة واضحة إلى روسيا".
وصادقت حتى الآن 28 دولة عضو -من أصل 30- في الحلف الأطلسي على انضمام البلدين، ويتطلب منح العضوية موافقة كافة الدول الأعضاء.
وتركيا والمجر هما الدولتان الوحيدتان اللتان لم تصادقا حتى الآن على عضوية السويد وفنلندا.


لقراءة الخبر كامل على موقع الجزيرة


الأكثر مشاهدة :