إغلاق أول مراكز الاقتراع بالانتخابات النصفية الأميركية ونحو 70% يرون الديمقراطية في خطر حقوق الصورة محفوظة لموقع الجزيرة

إغلاق أول مراكز الاقتراع بالانتخابات النصفية الأميركية ونحو 70% يرون الديمقراطية في خطر

2022-11-09 01:11 | اخر تعديل : 2022-11-09 17:11


أظهر استطلاع مؤسسة "إديسون للأبحاث" (Edison Research) لآراء الناخبين لدى خروجهم من مراكز الاقتراع في الانتخابات النصفية بالولايات المتحدة أن نحو 7 من كل 10 مقترعين يرون أن الديمقراطية الأميركية في خطر.


أظهر استطلاع مؤسسة "إديسون للأبحاث" (Edison Research) لآراء الناخبين لدى خروجهم من مراكز الاقتراع في الانتخابات النصفية بالولايات المتحدة أن نحو 7 من كل 10 مقترعين يرون أن الديمقراطية الأميركية في خطر.
وأدلى الأميركيون بأصواتهم، الثلاثاء، في انتخابات محتدمة ستحدد ما إذا كان الديمقراطيون سيفقدون السيطرة على الكونغرس بمجلسيه، كما ستقرر ما إذا كان الرئيس جو بايدن سيظل قادرا على تحقيق تقدم في برنامجه الرئاسي خلال العامين المقبلين.
وأغلقت قبل قليل أول مراكز الاقتراع في ولايتي إنديانا وكنتاكي.
وحسب استطلاع مؤسسة إديسون، فقد تصدر التضخم والإجهاض قائمة القضايا التي دفعت الناخبين للمشاركة في هذا الاقتراع، ثم مكافحة الجريمة وملف الهجرة والسياسات المتعلقة بحيازة الأسلحة النارية.
ووفقا للاستطلاع، فقد قال نحو 7 من كل 10 مقترعين إنهم لا يؤيدون ترشح الرئيس جو بايدن لولاية رئاسية ثانية.
في الوقت نفسه، أعرب نحو 6 من كل 10 مقترعين عن رأي سلبي بشأن الرئيس السابق دونالد ترامب.


لقراءة الخبر كامل على موقع الجزيرة


الأكثر مشاهدة :