“قسد” تداهم معابر مائية بدعم من التحالف في دير الزور حقوق الصورة محفوظة لموقع عنب بلدي

“قسد” تداهم معابر مائية بدعم من التحالف في دير الزور

2022-11-15 16:11 | اخر تعديل : 2022-11-16 06:11


“قسد” تداهم معابر مائية بدعم من التحالف في دير الزور


داهمت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) معابر مائية مخصصة لتهريب المحروقات بين مناطق نفوذها باتجاه مناطق نفوذ النظام السوري على صفتي نهر “الفرات” شرقي محافظة دير الزور.

واستهدفت دورية عسكرية تابعة للتحالف ترافقها مجموعات من “قسد” عددًا من المعابر النهرية، مساء الاثنين 14 من تشرين الثاني، في منطقة الحويجة بمدينة البصيرة شرقي دير الزور.

شبكة “نهر ميديا” المختصة بتغطية أخبار المنطقة الشرقية من سوريا، قالت إن أصوات الاشتباكات بالأسلحة الرشاشة سُمعت في المنطقة، الاثنين، عقب توجه دورية تابعة للتحالف إلى المنطقة.

عبد السلام الحسين، وهو أحد أعضاء “نهر ميديا” قال لعنب بلدي، إن المداهمة شهدتها منطقة حويجة المعروفة بانتشار معابر تهريب النفط فيها.

وتزامنت المداهمة مع تحليق مكثف للطيران المروحي التابع للنظام في سماء مدينة الميادين على الضفة الغربية لنهر “الفرات” المقابلة لبلدة بقرص، بحسب “نهر ميديا“.

بينما لم تتضح تفاصيل عملية المداهمة حتى لحظة تحرير هذا الخبر.

وسبق ذلك ببضعة أيام حديث حسابات إخبارية محلية عن دخول سيارات تحمل بضائع غذائية إلى معابر التهريب، ترافقها سيارات عسكرية من “مجلس دير الزور العسكري” التابع لـ”قسد”.

وفي مطلع تشرين الأول الماضي، شهدت مناطق شرقي دير الزور توترًا، عقب أنباء عن تحضيرات “قسد” لافتتاح معبر مائي للتبادل التجاري مع قوات النظام بشكل رسمي.

الناشط عبادة الفراتي، المقيم في ريف محافظة دير الزور، قال لعنب بلدي حينها، إن بعض أبناء مدينة الشحيل شرقي دير الزور، اعترضوا على افتتاح المعبر، ورفضوا وجود نقاط وصل بين قراهم ومناطق نفوذ النظام السوري.

وتعتبر منطقة الحويجة على ضفة نهر “الفرات” من أكثر المناطق التي تشهد عمليات تهريب بين منطقتي النفوذ.

وعادة، تصادر دوريات عسكرية تابعة لـ”قسد” شاحنات معدة للتهريب إلى مناطق نفوذ النظام السوري عن طريق المعابر النهرية بريف دير الزور الشرقي، وهو ما يسبب توترات أمنية بين الطرفين.

ترتبط مناطق سيطرة “قسد” في دير الزور بنحو عشرة معابر نهرية مع مناطق نفوذ قوات النظام، كما تنتشر العديد من المعابر “غير الرسمية”، وتنشط في عمليات تهريب البضائع والمحروقات بين الضفتين منذ عدة سنوات.



المصدر : عنب بلدي



الأكثر مشاهدة :