“الدكتور”.. مروج مخدرات في دمشق يبرع بتوريط الأشخاص للعمل معه حقوق الصورة محفوظة لموقع www.sy-24.com

“الدكتور”.. مروج مخدرات في دمشق يبرع بتوريط الأشخاص للعمل معه

2022-11-21 14:11 | اخر تعديل : 2022-11-21 15:11


“الدكتور”.. مروج مخدرات في دمشق يبرع بتوريط الأشخاص للعمل معه


تفيد الأنباء الواردة من منطقة “دمر” بدمشق، عن تورط عدد من الأشخاص مع رأس مدبر لترويج المخدرات في المنطقة يلقب بـ “الدكتور”.

وقبل أن يتم إلقاء القبض على “الدكتور”، ذكرت المصادر المحلية أن مروج المخدرات “الدكتور” نجح وببراعة في توريط عدد من الأشخاص وإقناعهم بالعمل معه لارتكاب جرائم السرقة إضافة إلى ترويج المخدرات.

 

ولفتت المصادر إلى أن الرأس المدبر كان يُفضل أن يناديه كل من يعمل معه بـ “الدكتور”، لأنه كان يعمل مساعد صيدلاني وطرد من عمله بسبب ترويجه الأدوية المخدرة. 

وبتفتيش منزله عثر فيه على 7500 حبة دوائية مخدرة مختلفة الأنواع، وقطعة من مادة الحشيش المخدر، وعدد من حبوب الكبتاغون المخدرة، ومادة الكريستال الخطيرة (شابو).

وبالتحقيق معه اعترف بإقدامه على ترويج الحبوب المخدرة وبيعها للشبان في محلة دمر، مستغلاً شهرته السابقة أثناء عمله مساعد صيدلاني، كما اعترف بإقدامه على تشكيل عصابة سرقة والتخطيط والتنفيذ لسرقة منزل بالاشتراك مع شخصين آخرين.

وذكرت المصادر أن هذه العصابة التي يقودها “الدكتور”، نجحت بسرقة مصاغ ذهبي وزنه نصف كيلو جرام، ومبلغ ثلاثة آلاف وأربعمائة وواحد وأربعون دولار، وأربعة أجهزة خليوية وأشياء أخرى.

الجدير ذكره، أن ظاهرة انتشار المخدرات أثرت بشكل مباشر على ارتفاع معدل الجريمة والخطف والسرقة والابتزاز، إضافة إلى انتشار ظاهرة الدعارة والأطفال اللقطاء نتيجة التساهل من جانب الأجهزة الأمنية في الترويج وتعاطي المواد المخدرة، حتى ووصلت في بعض المناطق إلى تعاطي طلاب المدارس والجامعات بشكل علني. 

كما زادت نسبة المدمنين بين الشباب حسب ما قاله مدير مستشفى ابن رشد لعلاج الأمراض النفسية بدمشق، خلال العامين الماضيين لدى الذكور أكثر من الإناث، مشيراً إلى عدم وجود إحصائية محددة، لمدى انتشار هذه الظاهرة الخطيرة.

المصدر : www.sy-24.com



الأكثر مشاهدة :