نتيجة الحرب وإغلاق الموانئ.. حصاد الحبوب يتراجع في أوكرانيا بنحو 40% في 2022 حقوق الصورة محفوظة لموقع الجزيرة

نتيجة الحرب وإغلاق الموانئ.. حصاد الحبوب يتراجع في أوكرانيا بنحو 40% في 2022

2022-12-24 09:12 | اخر تعديل : 2022-12-24 16:12


أعلن مسؤول أوكراني -أمس الجمعة- أنّ حصاد بلاده من الحبوب انخفض بنحو 40% على أساس سنوي، بسبب الحرب روسيا عليها.


أعلن مسؤول أوكراني -أمس الجمعة- أنّ حصاد بلاده من الحبوب انخفض بنحو 40% على أساس سنوي، بسبب الحرب روسيا عليها.
وقال رئيس جمعية الحبوب الأوكرانية سيرغي إيفاشينكو لوكالة الصحافة الفرنسية "نتوقع محصول حبوب يتراوح بين 65 و66 مليون طن" بحلول نهاية العام، بعد محصول قياسي بلغ 106 ملايين طن العام الماضي.
وأضاف أنّ "السبب الرئيسي هو الحرب" التي أدّت إلى نقص الوقود وأعاقت البذر.
وأوكرانيا مصدّر رئيسي للحبوب، لكنّ الحرب الروسية عليها التي بدأت في 24 فبراير/شباط، عطّلت التصدير مع وجود 20 مليون طن من الحبوب عالقة في موانئ البلاد.
وتابع إيفاشينكو أن إغلاق الموانئ كسر الحلقة بقطعه مصدر دخل المزارعين، مضيفا أن ذلك -مع الحرب- عنى أن المزارعين لن يكون لديهم ما يكفي من المال لشراء الأسمدة، مع انخفاض مردودهم.
وكانت بيانات وزارة الزراعة الأوكرانية أظهرت مطلع الشهر الماضي أن صادرات البلاد من الحبوب تراجعت على أساس سنوي منذ بداية موسم 2022-2023 حتى بداية نوفمبر/تشرين الثاني إلى ما يقارب 13.4 مليون طن، مقابل 19.7 مليونا في الفترة المقابلة من الموسم السابق.
وانخفضت صادرات البلاد من الحبوب منذ انطلاق الحرب في فبراير/شباط الماضي، وأدى إغلاق موانئها على البحر الأسود إلى ارتفاع أسعار الغذاء حول العالم، وأثار مخاوف من حدوث شح في الإمدادات في أفريقيا والشرق الأوسط.
وفُتحت 3 موانئ على البحر الأسود نهاية يوليو/تموز الماضي، بموجب اتفاق بين موسكو وكييف بوساطة من الأمم المتحدة وتركيا، حيث تم إنشاء ممرّ آمن لسفن الشحن مما أتاح استئناف الصادرات.
وأكّد رئيس جمعية الحبوب الأوكرانية أنّ "احتلال مناطق عدة والمعارك في الحقول وتدمير البنية التحتية"، هي كلها عوامل ما زالت تعوق الإنتاج.
وأردف "عادة ما نزرع الحبوب في أكثر من 25 مليون هكتار، هذا العام لم نحصد سوى 18 إلى 19 مليون هكتار".
وقالت الحكومة الشهر الماضي إن أوكرانيا يمكن أن تحصد ما بين 50 و52 مليون طن من الحبوب هذا العام، انخفاضا من 86 مليونا في 2021، بسبب سيطرة القوات الروسية على أجزاء من الأراضي وتراجع إنتاجية المحاصيل.
وتمّ تمديد اتفاق تصدير الحبوب التاريخي لمدة 120 يوما في نوفمبر/تشرين الثاني، بعد مفاوضات مكثّفة مع روسيا التي كانت انسحبت مؤقتا منه.
وغادرت في الإجمال 580 سفينة تحمل نحو 15 مليون طن من الحبوب الموانئ الأوكرانية منذ إبرام الاتفاق، وفق سلطات كييف.


لقراءة الخبر كامل على موقع الجزيرة


الأكثر مشاهدة :