لاجىء نيوز | تغييرات جديدة في أوضاع اللاجئين في أوروبا بعدما أعلنت المفوضية الأوروبية نيتها إلغاء العمل بما يسمى اتفاقية "دبلن"، القرار الذي سيؤدي الى  قلب أوضاع اللاجئين والمهاجرين في دول أوروبا.

وأكدت رئيسة المفوضية الأوروبية الألمانية أورسولا فون دير لاين، أمام البرلمان الأوروبي  المنعقد في بروكسل. نيتها وضع "آلية تضامن جديدة قوية" لتحل محل "لائحة دبلن"

تلك اللائحة التي تلزم طالبي اللجوء بتقديم ملفاتهم في أول دولة أوروبية يدخلون إليها.

وقالت "أورسولا": "يمكنني أن أعلن أننا سنلغي لائحة دبلن ونستبدلها بنظام أوروبي جديد لإدارة الهجرة" وذلك في محاولة لإصلاح نظام اللجوء الأوروبي.

وأضافت "الاتحاد الأوروبي وضع أولى النقاط لطرح ميثاق جديد بشأن الهجرة الأسبوع المقبل". مؤكدة أن دول الاتحاد ستتبنى نهجًا "أكثر إنسانية"، وفقًا لموقع "مهاجر نيوز".

وأشارت إلى أن "الدول التي تفي بواجباتها القانونية والأخلاقية أو المعرضة للخطر أكثر من غيرها. سوف تحظى بتضامن الاتحاد الأوروبي بأكمله".

و"اتفاقية دبلن" المعمول بها حاليًّا داخل الاتحاد الأوروبي هي اتفاقية قانونية بين دول الاتحاد. وهي تحدد البلد المسؤول عن فحص طلب اللجوء، والذي يكون عادة البلد الأوروبي الأول الذي وصل إليه طالب اللجوء.

وتهدف الاتفاقية إلى ضمان منع تقديم الفرد أكثر من طلب لجوء واحد داخل دول  الاتحاد الأوروبي ودول أخرى منها أيسلندا والنرويج وسويسرا وليشتنشتاين، وحصرها في دولة واحدة فقط.

هذا وقد عانى اللاجئين خلال هذا العام الكثير من القرارات المتعلقة بتشديد قبول اللجوء في البلدان الأوروبية. ويأتي هذا بعد تزايد الحملة الشعبوية في أوروبا وصعود اليمين المتشدد. حيث قررت العديد من الدول الأوروبية وعلى رأسهم ألمانيا في إعادة بحث ملفات اللاجئين مرة أخرى واعادة تحديد مستحقي اللجوء.

يمكنكم متابعتنا الان عبر التلجرام https://t.me/refugeenewscom


مصر : تأجيل دعوى تطالب بمنع اللاجئين من دخول البلاد ووقف اتفاقيات اللجوء

مصر : تأجيل دعوى تطالب بمنع اللاجئين من دخول البلاد ووقف اتفاقيات اللجوء

في قرار جديد صدر اليوم قررت فيه محكمة القضاء الإداري تأجيل الدعوى التي تطالب بوقف دخول اللاجئين الى مصر.

 

وبحسب وسائل الإعلام المصرية فلإن الدعوى مقدمة من المحامي المصري عبد الرحمن عوف يطالب فيها بوقف الاتفاقية بين المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والحكومة المصرية الخاصة بتواجد اللاجئين على الأراضي المصرية.

وطالب المحامي في دعواه بوقف ومنع دخول اللاجئين الى مصر بدعوى ان وجودهم أضر بالاقتصاد المصري والنسيج الاجتماعي.

اقرأ أيضا : مصر ترحل 8 طالبي لجوء اريتريين الى بلادهم قسرا ومنصة اللاجئين في مصر تندد.

وقال عبد الرحمن عوف في دعواه أن اللاجئين يمثلون عبئا كبيرا على مصر وأنهم يرتكبون جرائم كما انهم يشكلون خطرا دائما على البلاد.

 

وبحسب ما قدمه المحامي فإن عدد اللاجئين حسب زعمه في مصر يصل الى 15 مليون لاجئ مما يهدد بتغيير ديموغرافية البلاد.

 

جدير بالذكر إن اخر إحصائية لعدد اللاجئين في مصر قدمتها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين تقول بإن مصر فيها ما يزيد بقليل عن ربع مليون لاجئ وليس 15 مليون لاجئ كما ادعى المحامي في القضية المذكورة.

 

وشدد المحامي المصري في دعواه على وجود اللاجئين السوريين وتوطينهم في مصر ووجود أماكن تجمعات خاصة بهم في البلاد مما يشكل خطرا على الاقتصاد والامن.

 

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك