لاجىء نيوز | صرح نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي، إن قرار الولايات المتحدة بشأن رفع حظر السلاح عن القسم الرومي لقبرص، من شأنه  أن يعمل على زيادة خطر الاشتباك في المنطقة. وفي تغريدة نشرها على موقع تويتر اليوم الأربعاء، وصف أوقطاي القرار الأمريكي، بأنه اعادة لتكرار الأخطاء التي ارتكبتها أوروبا في الجزيرة. وشدّد اوقطاي على أن تركيا ستواصل اتخاذ الخطوات الضامنة لأمن واستقرار ورفاهية قبرص التركية والقبارصة الأتراك ضد مثل هذه المواقف التي ستزيد خطر الاشتباك في المنطقة. وأكّد  بدوره أن بلاده تركيا وجمهورية شمال قبرص تدركان بشكل جيد  تلك الألاعيب التي تحاك ضدهما في المنطقة. وشدّد اوقطاي على أن البلدين سيفسدان كل هذه الألاعيب بكل حزم وتعاون فيما بينهما، وسيمضيان سوية إلى المستقبل، ولن يسامحا كل من هو جزء في هذه الألاعيب. وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية مورغان أورتاغوس قد قالت ، في بيان بها ، إن واشنطن رفعت حظر السلاح عن قبرص الرومية، للسنة المالية 2021. وأضافت أن وزير الخارجية مايك بومبيو، أبلغ رئيس إدارة قبرص الرومية نيكوس أناستاسياديس بالقرار، خلال اتصال هاتفي.
  1. اليونان تستخدم المهاجرين في تصعيدها ضد المهاجرين الغير شرعيين
  2. اليونان تغلق جزرها أمام مهاجرين من تركيا
  3. مظاهرات باليونان للمطالبة بعدم إغلاق المخيمات والترحيل القسري لطالبي اللجوء
  4. المجاعة تلقي بظلالها على العالم
  5. الأمم المتحدة تحذر من كارثة الجوع الغير مسبوقة

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك