ترحيل السوريين المدانين جنائيا الى بلادهم في ظل الأجواء التي تعيشها القارة العجوز وتداعيات انهيار الأنظمة الديموقراطية في العالم.

صرح وزير الداخلية الألماني عن نية بلاده ترحيل السوريين من ألمانيا المدانين في قضايا جنائية وأمنية الى بلادهم سوريا.

وقد اثارت تلك التصاريح موجه من المخاوف لدى الكثير من اللاجئين.ومنهم السوريين خاصة واللاجئين بشكل عام بسبب ها التوجه الخطير في السياسات الألمانية تجاه قضايا اللاجئين.

وحسب تصريح وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر لوكالة الأنباء الألمانية, قال: " سأدعوا الى إمكانية ترحيل اللاجئين على الأقل الخطيرين أمنيا والمجرمين ".

فيما لم يوضح وزير الداخلية الألماني ما هو الخيار الاخر المناقض لقوله على الأقل  حسبما ظهر في تصريحه؟!.

وقال أيضا في كلمته , "يجب على الحكومة الألمانية بأكملها العمل على ضمان مغادرة المجرمين والخطرين أمنيا من بلدنا".

وتقدر اعداد اللاجئين السوريين في المانيا بحوالي 800 الف لاجىء, الأمر الذي جعلها الدولة الأكبر في أوربا من حيث استقبال اللاجئين.

إقرأ أيضا :

النظام الجديد المقترح ليحل محل اتفاقية دبلن سيشمل قرارات جديدة غير مسبوقة للجوء

حسبما صرحت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين يوم الأربعاء عن نظام أوروبي جديد للهجرة “سيكون له هياكل مشتركة بشأن اللجوء والعودة.

بينما وبحسب تصريحاتها فقد تضمن قولها أن الاتفاق سيعمل على ايجاد  آلية تضامن قوية جديدة”.

 وقد قالت إن النظام الجديد سيحل محل لائحة دبلن ، التي نصت على أن يتقدم المهاجرون بطلبات اللجوء في أول دولة في الاتحاد الأوروبي يدخلونها ، الأمر الذي يشكل ضغطًا غير عادل على اليونان وبعض الدول الأخرى.

ذلك وقالت “أتوقع من جميع الدول الأعضاء أن تصعد هي الأخرى”. “الهجرة هي تحد أوروبي ويجب على كل أوروبا أن تقوم بدورها”.


الأمم المتحدة تطالب دول الجوار بفتح الحدود واستقبال اللاجئين الأفغان

الأمم المتحدة تطالب دول الجوار بفتح الحدود واستقبال اللاجئين الأفغان

دعت المفوضية السامية للأمم المتحدة والمعنية بشؤون اللاجئين الدول المجاورة لأفغانستان الى فتح حدودها واستقبال من يحاول الفرار من افغانستان من اللاجئين وطالبي اللجوء.

 

وقالت المفوضية أن هؤلاء يواجهون مخاطر متزايدة وكبيرة في ظل تدهور الأوضاع في الداخل الأفغاني بحسب تصريح المفوضية.

 

اقرأ أيضا : الأمم المتحدة تطالب دول الجوار بفتح الحدود واستقبال اللاجئين الأفغان.

وناشدت الدول المجاورة الى استقبال حتى من لا يحمل وثائق هوية من الأفغان.

كما قالت المفوضية في بيانها انها تدعوا الى وقف عمليات ترحيل اللاجئين الأفغان نظرا لاحتمالية تعرضهم الى اضطهاد في بلادهم.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد أعلنت انها تفكر في اعادة اللاجئين الافغان الى بلادهم مرة اخرى(طالع التفاصيل).

 

وأضافت المفوضية “تناشد المفوضية جميع الدول التي تستقبل اللاجئين الأفغان الجدد إبقاء حدودها مفتوحة لمن يحتاجون إلى الحماية الدولية".

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك