في حديث له  حول الانتخابات الرئاسية التركية صرح زعيم حزب الحركة القومية التركي دولت باهتشلي، إن الانتخابات التركية الخاصة بالرئاسة ستجرى في موعدها المحدد بعد عامين. مؤكدا أن مرشح حزبه في هذه الإنتخابات سيكون الرئيس التركي الحالي  رجب طيب أردوغان. وقد جاء هذا في خطاب ألقاه دولت باهتشلي يوم الخميس في إطار مشاركته في المؤتمر العام الـ13 لحزب الحركة القومية، بالعاصمة التركية أنقرة. وصرح باهتشلي أن النظام الرئاسي الحالي حظي بدعم شعبي كبير وأنه لا نية للعودة إلى النظام البرلماني مرة أخرى. فيما أشار باهتشلي أن الانتخابات الرئاسية القادمة ستجرى في موعدها المحدد عام 2023. وأضاف قائلا : "مرشحنا لرئاسيات 2023 هو الرئيس الحالي رجب طيب أردوغان". ومن جانب آخر، أكد باهتشلي دعم حزبه بقوة للإصلاحات المعلنة من قبل الحكومة التركية الحالية وخططها الداخلية والخارجية. وأوضح في خطابه أن تركيا واحدة من الدول القليلة التي حققت نموا اقتصاديا خلال فترة تفشي وباء كورونا. وفي حديثه عن السياسات الخارجية قال أن العمليات العسكرية التركية في سوريا وشمالي العراق قد أوقفت تأسيس ممر إرهابي قرب حدود تركيا الجنوبية. وتابع: "تركيا أصبحت دولة قادرة على إفشال المؤامرات الدولية والاقليمية". وذكر باهتشلي أن شراء تركيا منظومة "إس 400" الروسية تعد مسألة أمن قومي وسيادة وطنية. وأردف: "ندعم الحوار مع مصر ونرغب في عودة العلاقات إلى سابق عهدها".​​​​​​​

  1. الأزمة الاقتصادية اللبنانية تزيد وتعمق من جراح اللاجئين الفلسطينيين في لبنان
  2. تصاريح الإقامة الجاهزة للتسليم الى اللاجئين والجاهزة للتسليم بدءا من يوم 17-01-2022 وحتى 21-01-2022
  3. الداخلية الليبية تعتقل المئات من اللاجئين والمهاجرين بعد إغلاق مقر مفوضية اللاجئين في طرابلس
  4. الحكومة البريطانية تعلق على خبر ترحيل لاجئ سوري من بريطانيا الى سوريا
  5. المفوضية السامية للأمم المتحدة تؤكد على توفير الحياة الأفضل للاجئين في أوروبا

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك