يبدو أن توابع اعلان بطولة دوري السوبر الأوروبي لن تتوقف سريعا وكان حربا اقتصادية قامت الان في عالم كرة القدم

فبعد اعلان فلورنتينو بيريز عن إقامة بطولة دوري السوبر الأوروبي للأندية ذات القيمة المادية العالية فقط دون باقي الأندية المتوسطة والضعيفة حتى ثارت الثورات الكروية ضد هذا القرار من جماهير الأندية الغنية والفقيرة على حد سواء.

 

وبعد اعلان تشيلسي اليوم انسحابه من تلك البطولة بعدما حاصرت جماهير النادي مقر التدريبات ورفضوا دخول اللاعبين الى ملاعب التدريبات أعلن رئيس نادي تشيلسي عن انسحابه من البطولة الجديدة.

وكان توتنهام قد اقال مدربه البرتغالي مورينيو بسبب عدم موافقته على النزول للتدريبات بعد موافقة النادي الأوروبي على المشاركة في تلك البطولة.

واتى مانشستر سيتي ثانيا في الانسحاب حيث أعلن النادي اليوم انسحابه من البطولة الجديدة

 

فيما صرح بيريز أنه ليس قلقا من عمليات الانسحاب الحالية وخوف بعض الأندية من توابع الانضمام الى الدوري الجديد.

 


مصر : تأجيل دعوى تطالب بمنع اللاجئين من دخول البلاد ووقف اتفاقيات اللجوء

مصر : تأجيل دعوى تطالب بمنع اللاجئين من دخول البلاد ووقف اتفاقيات اللجوء

في قرار جديد صدر اليوم قررت فيه محكمة القضاء الإداري تأجيل الدعوى التي تطالب بوقف دخول اللاجئين الى مصر.

 

وبحسب وسائل الإعلام المصرية فلإن الدعوى مقدمة من المحامي المصري عبد الرحمن عوف يطالب فيها بوقف الاتفاقية بين المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والحكومة المصرية الخاصة بتواجد اللاجئين على الأراضي المصرية.

وطالب المحامي في دعواه بوقف ومنع دخول اللاجئين الى مصر بدعوى ان وجودهم أضر بالاقتصاد المصري والنسيج الاجتماعي.

اقرأ أيضا : مصر ترحل 8 طالبي لجوء اريتريين الى بلادهم قسرا ومنصة اللاجئين في مصر تندد.

وقال عبد الرحمن عوف في دعواه أن اللاجئين يمثلون عبئا كبيرا على مصر وأنهم يرتكبون جرائم كما انهم يشكلون خطرا دائما على البلاد.

 

وبحسب ما قدمه المحامي فإن عدد اللاجئين حسب زعمه في مصر يصل الى 15 مليون لاجئ مما يهدد بتغيير ديموغرافية البلاد.

 

جدير بالذكر إن اخر إحصائية لعدد اللاجئين في مصر قدمتها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين تقول بإن مصر فيها ما يزيد بقليل عن ربع مليون لاجئ وليس 15 مليون لاجئ كما ادعى المحامي في القضية المذكورة.

 

وشدد المحامي المصري في دعواه على وجود اللاجئين السوريين وتوطينهم في مصر ووجود أماكن تجمعات خاصة بهم في البلاد مما يشكل خطرا على الاقتصاد والامن.

 

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك