على الرغم من الحالة الأفغانية التي تطفو على المشهد حاليا قامت الحكومة اليونانية عبر الأغلبية البرلمانية التابعة لها بتمرير قانون تشديد إجراءات الترحيل الخاصة باللاجئين والذي قدمته وزارة الهجرة اليونانية متمثلة في وزير الهجرة اليوناني نوتيس ميتاراكيس.

 

 

وتم إقرار القانون الذي يسمح لقوات الشرطة بتنفيذ عمليات الترحيل بشكل سريع دون الحاجة للجوء الى القضاء ومؤسسات الدولة الخاصة باللجوء والهجرة عبر الحدود.

وعلى عكس كل الدول الأوروبية فقد أعلنت اليونان عن تنفيذ عمليات ترحيل اللاجءين الأفغان المرفوضة طلباتهم الى بلدهم كما ستقوم الشرطة بترحيل من يقومون بالقبض عليه عبر الحدود من الأفغان.

وكان 
البرلمان اليوناني يناقش قانون لتشديد إجراءات الترحيل الخاصة باللاجئين خلال الفترة الماضية طالع من هنا ويأتي هذا القانون ضمن العديد من القرارات التي اتخذتها اليونان في عام 2021 لوقف تدفقات الهجرة.

 

وكان مجلس أوروبا عبر مفوضية اللاجئين قد ندد مسبقا بتنفيذ هذا القانون وتطبيقه واقراره عبر البرلمان حيث قالت المنظمة ان المشروع يهدف الى عرقلة ومنع عمليات الإنقاذ التي تتم للاجئين في البحر مما يعرضهم بشكل كبير الى خطر الغرق.

وقد أعربت المفوضة السامية أيضا عن قلقها العميق في اللجنة البرلمانية إزاء أحكام مشروع القانون الذي يحل محل التشريع الحالي الذي يتضمن التوجيهات الأوروبية بشأن عمليات الطرد.

 فيما قد أعربت المفوضية عن معارضتها للمادة 40 الغريبة، والتي تحاول استبعاد منظمات الإنقاذ من بحر إيجة وتجريم عمل منظمات الإنقاذ والمنظمات الإنسانية.

وقد ربطت المفوضية تلك السياسية بسياسة وزير الداخلية الإيطالي السابق ماتيو سالفيني  الذي يحاكم حاليا بسببها.

  1. مظاهرات باليونان للمطالبة بعدم إغلاق المخيمات والترحيل القسري لطالبي اللجوء
  2. المجاعة تلقي بظلالها على العالم
  3. الأمم المتحدة تحذر من كارثة الجوع الغير مسبوقة
  4. إنقاذ 32 مهاجرا بينهم رضيع حديث الولادة
  5. تفاصيل حول منع دخول المهاجرين لدولة اليونان

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك