تواصل اليونان عملها الدؤوب في إعادة توزيع اللاجئين وطالبي اللجوء في الداخل الأوروبي بشكل منسق مع الإتحاد الأوروبي تنفيذا لسياسة الهجرة واتفاقيات اللاجئين وأشهرها دبلن.

 

وفي إطار تنفيذ ذلك المخطط فقد غادر أمس الثلاثاء 28 من سبتمبر/أيلول 41 لاجئا أفغانيا معترف بهم بموجب الاتفاق الثنائي بين اليونان والبرتغال من مطار أثينا الدولي، الذي ينص على نقل ما مجموعه 1000 لاجئ وطالب لجوء معترف بهم.

ومع تلك المغادرة بالأمس والتي تمت بحضور وزير الهجرة واللجوء اليوناني نوتيس ميتاراكيس، الأمين العام لسياسة الهجرة ويوانيس سفيرة البرتغال إيلينا بايفا، يصل عدد اللاجئين والمهاجرين المعترف بهم الذين تم نقلهم إلى البرتغال إلى 57 لاجئا ومهاجرا.

 

ومن المتوقع أن يتم نقل 43 مستفيدا آخر من البرنامج إلى لشبونة في الأسابيع المقبلة حسب الاتفاقية المبرمة.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن البرنامج ينفذ بتمويل من حكومة البرتغال، وعلى وجه التحديد من دائرة الهجرة والحدود البرتغالية.

 

وفي تصريح لوزير الهجرة واللجوء، السيد نوتيس ميتاراكيس قال فيه:

"نواصل استراتيجية نقل اللاجئين إلى بلدان الاتحاد الأوروبي الأخرى، وفي العامين الماضيين، غادر بلدنا عدد أكبر بكثير من عدد الأشخاص الذين يدخلونه. وأود أن أشكر البرتغال، التي عرضت استقبال 000 1 لاجئ وطالب لجوء معترف بهم. واليوم سيتوجه 41 شخصا من أفغانستان بالطائرة إلى لشبونة. والتضامن الأوروبي هو الحل للهجرة".

 


مصر : تأجيل دعوى تطالب بمنع اللاجئين من دخول البلاد ووقف اتفاقيات اللجوء

مصر : تأجيل دعوى تطالب بمنع اللاجئين من دخول البلاد ووقف اتفاقيات اللجوء

في قرار جديد صدر اليوم قررت فيه محكمة القضاء الإداري تأجيل الدعوى التي تطالب بوقف دخول اللاجئين الى مصر.

 

وبحسب وسائل الإعلام المصرية فلإن الدعوى مقدمة من المحامي المصري عبد الرحمن عوف يطالب فيها بوقف الاتفاقية بين المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والحكومة المصرية الخاصة بتواجد اللاجئين على الأراضي المصرية.

وطالب المحامي في دعواه بوقف ومنع دخول اللاجئين الى مصر بدعوى ان وجودهم أضر بالاقتصاد المصري والنسيج الاجتماعي.

اقرأ أيضا : مصر ترحل 8 طالبي لجوء اريتريين الى بلادهم قسرا ومنصة اللاجئين في مصر تندد.

وقال عبد الرحمن عوف في دعواه أن اللاجئين يمثلون عبئا كبيرا على مصر وأنهم يرتكبون جرائم كما انهم يشكلون خطرا دائما على البلاد.

 

وبحسب ما قدمه المحامي فإن عدد اللاجئين حسب زعمه في مصر يصل الى 15 مليون لاجئ مما يهدد بتغيير ديموغرافية البلاد.

 

جدير بالذكر إن اخر إحصائية لعدد اللاجئين في مصر قدمتها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين تقول بإن مصر فيها ما يزيد بقليل عن ربع مليون لاجئ وليس 15 مليون لاجئ كما ادعى المحامي في القضية المذكورة.

 

وشدد المحامي المصري في دعواه على وجود اللاجئين السوريين وتوطينهم في مصر ووجود أماكن تجمعات خاصة بهم في البلاد مما يشكل خطرا على الاقتصاد والامن.

 

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك