صورة تجمع وزير الداخلية الفرنسي ووزير الهجرة اليوناني | حقوق الصورة لموقع وزارة الهجرة اليوناني
صورة تجمع وزير الداخلية الفرنسي ووزير الهجرة اليوناني | حقوق الصورة لموقع وزارة الهجرة اليوناني

صرح وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانين دعما لما تفعله اليونان في حماية حدودها البرية والبحرية قائلا لو كانت جميع البلدان تعمل مثلما فعلت اليونان فإن مسألة الهجرة واللجوء ستكون بلا شك أقل أهمية في أوروبا.

مستكملا بأن الغرض الواضح والهدف الأول للحكومة الفرنسية هو البناء على نفس المثال اليوناني الذي تم تفعيله من قبل اليونان لحماية حدودها الخارجية.

 

جاء ذلك في اجتماع جمع وزير الهجرة واللجوء اليوناني نوتيس ميتاراكيس ووزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانين في مبنى كيراني.

وقد تبادل الوزيران الحديث والمشاورات حول سياسات الهجرة واللجوء في أوروبا في ظل ترأس فرنسا للاتحاد الأوربي في بداية العام القادم.

 

وقد شهد الاجتماع تقارب وجهات النظر بين الوزيرين والبلدين خصوصا في مجال حماية الحدود حيث أن اليونان بلد مضيف وفرنسا دولة يقصدها العديد من المهاجرين واللاجئين.

 

وقال وزير الداخلية الفرنسي أن بلاده ستعمل بشكل موسع على دعم اليونان في سبل حماية الحدود كما ستعمل بكل السبل الممكنة لدعم اليونان ماديا وعسكريا في مواجهة المخاطر.

 

إشادة فرنسية باليونان 

 

وأشاد الوزير الفرنسي بما تقوم به اليونان لحماية كافة الدول الأوروبية من خطر الهجرة الغير قانونية وموجات اللاجئين.

وبعد زيارته لخيم ساموس قال وزير الداخلية الفرنسي ان كل الدول الأوروبية تعمل على حماية حقوق اللاجئين والمهاجرين كما تحميها فرنسا أيضا بكل الطرق القانونية.
 

اقرأ أيضا : تحديثات جديدة في اليونان حول المنحة المالية المقدمة من الأمم المتحدة | عودة رواتب اللاجئين في اليونان


ولكن هذه الحماية لا تعني بالضرورة التقاعس عن حماية الحدود الفرنسية.

هذا وتشهد فرنسا في الفترة الأخيرة عمليات رفض كبيرة لطلبات اللجوء الخاصة بالمهاجرين مما يجبر العديد من اللاجئين على ضرورة التفكير في ماذا بعد رفض طلب اللجوء في فرنسا.


الأمم المتحدة تطالب دول الجوار بفتح الحدود واستقبال اللاجئين الأفغان

الأمم المتحدة تطالب دول الجوار بفتح الحدود واستقبال اللاجئين الأفغان

دعت المفوضية السامية للأمم المتحدة والمعنية بشؤون اللاجئين الدول المجاورة لأفغانستان الى فتح حدودها واستقبال من يحاول الفرار من افغانستان من اللاجئين وطالبي اللجوء.

 

وقالت المفوضية أن هؤلاء يواجهون مخاطر متزايدة وكبيرة في ظل تدهور الأوضاع في الداخل الأفغاني بحسب تصريح المفوضية.

 

اقرأ أيضا : الأمم المتحدة تطالب دول الجوار بفتح الحدود واستقبال اللاجئين الأفغان.

وناشدت الدول المجاورة الى استقبال حتى من لا يحمل وثائق هوية من الأفغان.

كما قالت المفوضية في بيانها انها تدعوا الى وقف عمليات ترحيل اللاجئين الأفغان نظرا لاحتمالية تعرضهم الى اضطهاد في بلادهم.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد أعلنت انها تفكر في اعادة اللاجئين الافغان الى بلادهم مرة اخرى(طالع التفاصيل).

 

وأضافت المفوضية “تناشد المفوضية جميع الدول التي تستقبل اللاجئين الأفغان الجدد إبقاء حدودها مفتوحة لمن يحتاجون إلى الحماية الدولية".

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك