قيادي حوثي مقرب من زعيم الجماعة يستولي على إحدى أشهر مدارس صعدة بحجة ملكيته للأرض التي بنيت عليها حقوق الصورة محفوظة لموقع المصدراون لاين

قيادي حوثي مقرب من زعيم الجماعة يستولي على إحدى أشهر مدارس صعدة بحجة ملكيته للأرض التي بنيت عليها

2022-08-17 21:08 | اخر تعديل : 2022-09-08 05:09


قيادي حوثي مقرب من زعيم الجماعة يستولي على إحدى أشهر مدارس صعدة بحجة ملكيته للأرض التي بنيت عليها


استولى قيادي بارز في ميليشيا الحوثي، تربطه علاقة مصاهرة مع زعيم الجماعة عبدالملك الحوثي، على إحدى المدارس الحكومية في مدينة صعدة مركز المحافظة التي تحمل الاسم نفسه، بحجة أنه يمتلك الأرض التي بنيت عليها المؤسسة التعليمية في تسعينيات القرن الماضي.

وقالت مصادر محلية إن القيادي الحوثي "عبدالرحيم الحمران" المعين من قبل سلطة الميليشيا رئيساً لجامعة صعدة أغلق مدرسة "الواسعي" وبسط عليها بعد طرد الطلاب منها للأسبوع الثاني على التوالي، زاعماً تحويل المدرسة إلى ملحق لجامعة صعدة للاستفادة من المبنى لتدريس طلاب الجامعة.

وكانت ميليشيا الحوثي قد حولت المدرسة خلال السنوات الى ثكنة عسكرية، قبل أن يتعرض أجزاء منها للقصف من قبل طيران التحالف العربي في العام 2015م، حسب المصادر ذاتها.

وأشارت المصادر الى أن طلاب الأحياء المجاورة يحتشدون كل صباح منذُ أسبوعين أمام المدرسة للتنديد بإغلاق القيادي الحوثي لمدرستهم، وللمطالبة باستمرار العملية التعليمية في المدرسة الوحيدة بالمنطقة، كما أشارت الى تجاهل الجهات المعنية لمناشدات الطلاب والأهالي المتكررة والمتواصلة منذ 15 يوماً.

في السياق أكد سكان وأهالي المنطقة أن الهدف من سطو القيادي الحوثي على المدرسة هو البسط على المبنى وتحويله الى ملك شخصي بحجة أن الأرض التي بنيت عليها المدرسة تعود ملكيتها إلى بيت "الحمران"، في سابقة لم تشهدها البلاد من قبل.

ويقول السكان إن مصادرة القيادي الحوثي للمدرسة ستحرم أبناءهم الموزعين على أكثر من 10 حارات، من مواصلة العملية التعليمية.

وتُعد مدرسة "الواسعي" من أشهر مدارس مدينة صعدة، تأسست مطلع التسعينيات كمدرسة لطلاب الثانوية ثم ألحقت بمبان لطلاب المرحلة الإعدادية، وفي العام ٢٠١٤ م أضيفت ملحقات أخرى لطلاب المرحلة الابتدائية.

المصدر : المصدر اون لاين



الأكثر مشاهدة :