روسيا تودع غورباتشوف في جنازة غاب عنها بوتين حقوق الصورة محفوظة لموقع الجزيرة

روسيا تودع غورباتشوف في جنازة غاب عنها بوتين

2022-09-03 13:09 | اخر تعديل : 2022-09-04 20:09


اصطفت جموع من الروس قرب الكرملين لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة على جثمان ميخائيل غورباتشوف آخر زعيم للاتحاد السوفياتي الذي يوارى الثرى اليوم السبت، في جنازة محدودة غاب عنها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.


اصطفت جموع من الروس قرب الكرملين لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة على جثمان ميخائيل غورباتشوف آخر زعيم للاتحاد السوفياتي الذي يوارى الثرى اليوم السبت، في جنازة محدودة غاب عنها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.
وبدأت الجنازة صباح اليوم بهذه المراسم المفتوحة أمام الجمهور في مجلس النقابات، وهو مكان رمزي في العاصمة الروسية سجيت فيه جثامين عدد من القادة الشيوعيين مثل جوزيف ستالين عام 1953.
وسيدفن غورباتشوف لاحقا في مقبرة نوفوديفيتشي إلى جانب زوجته رايسا غورباتشوفا التي توفيت عام 1999.
وتوفي غورباتشوف -الذي ترك إرثا مثيرا للجدل في روسيا- مساء الثلاثاء الماضي عن 91 عاما، بعد "صراع طويل مع مرض خطير"، وفقا لما أعلنه المستشفى التابع للرئاسة الروسية حيث كان يعالج.
ويحظى غورباتشوف -الذي وصل إلى السلطة في 1985- باحترام كبير في الدول الغربية، بينما يرى قطاع من الروس أنه ساهم في انهيار الاتحاد السوفياتي عام 1991 عندما أجرى تغييرات سياسية واقتصادية.
وأدى انهيار الاتحاد السوفياتي، الذي وصفه بوتين بأنه "أكبر كارثة جيوسياسية في القرن العشرين"، إلى انتهاء الحرب الباردة.
وقد أعلن الكرملين يوم الخميس أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لن يحضر جنازة غورباتشوف.
وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف للصحافة "نعرف أن المراسم الرئيسية ستقام في الثالث من سبتمبر/أيلول، وكذلك مراسم الدفن، لكن جدول الرئيس لن يسمح له بالحضور".
ولم تعلن الدولة يوم حداد وطني على غورباتشوف، لكن الكرملين قال إنه ستكون هناك "عناصر جنازة رسمية" أثناء تشييعه، خصوصا مشاركة حرس الشرف.
وكان بوتين قد توجه في وقت سابق، حسب مشاهد بثها التلفزيون، إلى المستشفى المركزي في موسكو حيث توفي غورباتشوف لتوجيه تحية لذكراه.
ووضع الرئيس الروسي باقة من الورود قرب النعش المفتوح، ووقف ثواني قرب الجثمان ثم أحنى رأسه احتراما.
وفي سياق التوتر الشديد بين روسيا والدول الغربية بسبب الحرب في أوكرانيا، لم يعلن حضور أي زعيم أجنبي إلى موسكو للمشاركة في الجنازة، عدا رئيس الوزراء المجري فكتور أوربان.
فقد أعلن سكرتير الدولة المجري للاتصالات الدولية عبر تويتر أن أوربان -الذي يتبع سياسة منفردة في أوروبا عبر تجارة الغاز مع روسيا- يتوجه إلى موسكو صباح السبت لحضور جنازة آخر زعيم للاتحاد السوفياتي.
وكتب في تغريدته أن أوربان -الذي يرافقه وفد من المسؤولين- يريد أن "يحيي الراحل ميخائيل غورباتشوف".
من جهته، أعلن الكرملين أنه لا لقاء مقررا بين أوربان والرئيس الروسي فلاديمير بوتين.


لقراءة الخبر كامل على موقع الجزيرة


الأكثر مشاهدة :