أربع دول أوروبية تبدأ حظر دخول الروس الحاملين لتأشيرة شنغن حقوق الصورة محفوظة لموقع الجزيرة

أربع دول أوروبية تبدأ حظر دخول الروس الحاملين لتأشيرة شنغن

2022-09-19 19:09 | اخر تعديل : 2022-09-19 23:09


دخل اليوم الاثنين حيز التنفيذ قرار حظر مواطنين روس يحملون تأشيرة شنغن من دخول ليتوانيا، وهو قرار ستمضي فيه أيضا دول أخرى تتبع منطقة شنغن المكونة من 26 دولة.


دخل اليوم الاثنين حيز التنفيذ قرار حظر مواطنين روس يحملون تأشيرة شنغن من دخول ليتوانيا، وهو قرار ستمضي فيه أيضا دول أخرى تتبع منطقة شنغن المكونة من 26 دولة.
ووفقا لوكالة "تاس" الروسية للأنباء، لم يتمكن الروس من حاملي تأشيرة "شنغن من دخول ليتوانيا، اعتبارا من منتصف الليلة الماضية".
وحثت رئيسة وزراء إستونيا، كايا كالاس، الدول الأخرى على الانضمام إلى حظر دخول الروس.
وتؤيد القرار بولندا وبقية دول منطقة بحر البلطيق، لاتفيا وإستونيا؛ فلن تسمح تلك الدول الأربع من الآن فصاعدا للروس الحاملين لتأشيرة شنغن للسياحة أو الأعمال أو الرياضة أو الأغراض الثقافية بدخول أراضيهم.
ومع ذلك، سيتم تطبيق استثناءات معينة تشمل الروس المقيمين بالفعل في إحدى هذه الدول والمعارضين السياسيين، وكذلك الذين لديهم أسباب إنسانية.
ووفقا للسلطات في ليتوانيا، عبر أكثر من 83 ألف روسي الحدود الليتوانية، بمن فيهم أولئك المسافرون إلى إقليم كالينينغراد الروسي.
ومنذ الأول من يناير/كانون الثاني الماضي، وصل إلى البلاد أكثر من 395 ألف روسي، مع سفر أكثر من 180 ألفا عبرها.
وتم منع 861 شخصا روسيًا في المجمل من دخول ليتوانيا لانتهاك قواعد شنغن.
ويشار إلى أن اتفاقية تسهيل إصدار التأشيرات بين الاتحاد الأوروبي وروسيا دخلت حيز التنفيذ عام 2007، رغم تعليقها لرجال الأعمال وممثلي الحكومة والدبلوماسيين بعد فترة وجيزة من بدء الحرب الروسية على أوكرانيا فبراير/شباط الماضي.


لقراءة الخبر كامل على موقع الجزيرة


الأكثر مشاهدة :