قوات سوريا الديموقراطية
قوات سوريا الديموقراطية

صرح مصدر تركي خاص أن بلاده تستعد بقوة لتنفيذ عملية عسكرية جديدة ضد تنظيم PKK/PYD (قوات سوريا الديموقراطية) شمالي سوريا.

 

 

ويأتي هذا القرار بعد تزايد هجمات قسد ضد قوات الجيش التركي والمدنيين في المنطقة بحسب ما قال المصدر التركي لوكالة أنباء تركيا.

وقد أضاف المصدر في تصريحاته إن فصائل المعارضة السورية والجيش الوطني المدعوم تركيا شمالي سوريا تجري اجتماعات تنسيقية وتشاورية في المناطق المتاخمة لسيطرة تنظيم PKK/PYD

وبحسب التصريح فإن تلك الاجتماعات تأتي بالتزامن مع تصريحات وتهديدات رسمية تركية بشن عملية عســكرية شمالي سورية.

وصرح المصدر أن الفصائل السورية المدعومة تركيا قد رفعت من جاهزيتها لخوض تلك المعركة بما فيها القاء منشورات تحذيرية على مناطق سيطرة قوات قسد.

ونصت المنشورات على حث المدنيين الا يتواجدوا في مناطق النزاع المتوقعة وأن يبتعدوا عن تجمعات قوات سوريا الديموقراطية.

 

المحادثات الأمريكية الروسية التركية:

ونقلت وكالة رويترز للأنباء بأن تركيا تستعد لعملية عسكرية ضخمة ضد قوات قسد المدعومة أمريكيا في حال فشلت المحادثات السياسية بين تركيا وروسيا وامريكا حول هذا الملف.

ومن الواضح أنه لم يتم التوصل الى حل نهائي في تلك المحادثات الدبلوماسية الأخيرة بعد زيارة أردوان لكلا من الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا.

فيما تمت الإشارة الى أنه من مصلحة النظام السوري وتركيا أن تقوم تركيا بتلك العملية العسكرية بحسب اتفاقات روسية تركية لم يتم الإفصاح عنها.

وأشار المسؤول التركي أنه لا يعرف حتى الان موعد تلك العملية الا ان الجيش التركي والاستخبارات يجرون استعدادات مكثفة حول هذا الأمر.

اقرأ أيضا : الانتخابات التركية واللاجئين .. أردوغان بين مطرقة الانتخابات وسندان اللاجئين

ومن المعلوم أن هناك توتر كبير بين قسد وتركيا في الفترة الأخيرة حيث قامت قوات سوريا الديموقراطية بقصف مناطق داخل تركيا خلال الأيام الأخيرة.

اشتباكات بين الفصائل التركية وبعضها قبل المعركة

فيما اشارت صفحة أخبار روناهي عاجل عن حدوث اشتباكات بالأسلحة الثقيلة بين الفصائل السورية المدعومة تركيا في مناطق عفرين.

وتأتي تلك الاشتباكات بين فرقة السلطان مراد وفرقة ملكشاه في عفرين.

 

 


مصر : تأجيل دعوى تطالب بمنع اللاجئين من دخول البلاد ووقف اتفاقيات اللجوء

مصر : تأجيل دعوى تطالب بمنع اللاجئين من دخول البلاد ووقف اتفاقيات اللجوء

في قرار جديد صدر اليوم قررت فيه محكمة القضاء الإداري تأجيل الدعوى التي تطالب بوقف دخول اللاجئين الى مصر.

 

وبحسب وسائل الإعلام المصرية فلإن الدعوى مقدمة من المحامي المصري عبد الرحمن عوف يطالب فيها بوقف الاتفاقية بين المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والحكومة المصرية الخاصة بتواجد اللاجئين على الأراضي المصرية.

وطالب المحامي في دعواه بوقف ومنع دخول اللاجئين الى مصر بدعوى ان وجودهم أضر بالاقتصاد المصري والنسيج الاجتماعي.

اقرأ أيضا : مصر ترحل 8 طالبي لجوء اريتريين الى بلادهم قسرا ومنصة اللاجئين في مصر تندد.

وقال عبد الرحمن عوف في دعواه أن اللاجئين يمثلون عبئا كبيرا على مصر وأنهم يرتكبون جرائم كما انهم يشكلون خطرا دائما على البلاد.

 

وبحسب ما قدمه المحامي فإن عدد اللاجئين حسب زعمه في مصر يصل الى 15 مليون لاجئ مما يهدد بتغيير ديموغرافية البلاد.

 

جدير بالذكر إن اخر إحصائية لعدد اللاجئين في مصر قدمتها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين تقول بإن مصر فيها ما يزيد بقليل عن ربع مليون لاجئ وليس 15 مليون لاجئ كما ادعى المحامي في القضية المذكورة.

 

وشدد المحامي المصري في دعواه على وجود اللاجئين السوريين وتوطينهم في مصر ووجود أماكن تجمعات خاصة بهم في البلاد مما يشكل خطرا على الاقتصاد والامن.

 

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك