لاجىء نيوز | وجهت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين دعوة لاتخاذ إجراءات عاجلة وسريعة لتحسين الظروف المعيشية التي وصفتها بـ "غير المقبولة" لطالبي اللجوء في الجزر اليونانية. وجاء هذا على خلفية الحريق الذي اندلع الثلاثاء، في مخيم "موريا" الممتلىء بطالبي اللجوء في جزيرة (لسبوس) اليونانية، بعدما نشبت فيه 3 حرائق يومي 9 و10 أيلول/سبتمبر الجاري. وأبدت المفوضية تأكيدها على الحاجة الملحة إلى إيجاد حلول مناسبة وجذرية لطالبي اللجوء الذين يعيشون في ظروف "غير ادمية" في الجزر اليونانية لفترة طويلة جدًا. وقالت المفوضية إن "مخيم موريا"، في الجزيرة، قد تعرض للتدمير في 10 سبتمبر الجاري؛ مما شرد حوالي 12 ألف شخص. وأضافت المفوضية  أن نحو 10 آلاف  طالب لجوء ممن شردهم الحريق يقيمون الآن في الموقع الجديد الذي تديره الحكومة والذي أقامته في خلال غضون أيام. وتابعت بأن مئات الأشخاص الأكثر تضررا تم نقلهم إلى أماكن إقامة آمنة في الجزيرة أو إلى البر الرئيسي. يمكنكم متابعتنا الان عبر التلجرام https://t.me/refugeenewscom
  1. إنقاذ 28 مهاجرًا أعادتهم اليونان إلى تركيا
  2. طلبات اللجوء في الاتحاد الأوروبي تعود إلى مستويات ما قبل كورونا
  3. اليونان تستخدم المهاجرين في تصعيدها ضد المهاجرين الغير شرعيين
  4. اليونان تغلق جزرها أمام مهاجرين من تركيا
  5. مظاهرات باليونان للمطالبة بعدم إغلاق المخيمات والترحيل القسري لطالبي اللجوء

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك