اخر الأخبار

(قبل 9 ساعات)

مفوضية حقوق الإنسان ومنظمات اخرى تقدم مقترحا للإشراف على الحدود اليونانية التركية بدلا من الحكومة اليونانية         الانتخابات التركية واللاجئين .. أردوغان بين مطرقة الانتخابات وسندان اللاجئين         سيتم ترحيل الأفغان أيضا ... البرلمان اليوناني يقر قانون تشديد اجراءات الترحيل         بسبب اللاجئين الاتحاد الأوروبي ومفوضية اللاجئين تعاقب اليونان         البرلمان اليوناني يناقش قانون لتشديد إجراءات الترحيل الخاصة باللاجئين        

ترحيب يوناني للتقدم الملوس في التفاوض مع تركيا حسب المصادر الدبلوماسية اليونانية بالأم. حسبما قالت مصادر دبلوماسية يوم الاثنين بعد اجتماع مجلس الشؤون الخارجية اليوناني تعليقا على التفاوض مع تركيا. وقالت المصادر إن اليونان تتوقع أن تتخذ تركيا بعض "الخطوات الملموسة الجدية  لإحراز تقدم ملحوظ" حتى يمكن للمحادثات التي بدأت هذا الاسبوع في اسطنبول أن تمضي قدما.

إقرأ أيضا :

[tabs type="horizontal"] [tabs_head] [tab_title]اردوغان يبلغ ميركل[/tab_title] [tab_title]اليونان ترحب بنتائج قمة الإتحاد الأوروبي [/tab_title] [/tabs_head] [tab] قال مكتب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل. إن قرارات قمة الاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي لم تكن كافية للتغلب على مشاكل العلاقات بين أنقرة والتكتل. تغلب قادة الاتحاد الأوروبي يوم الجمعة على مخاوف قبرص ، التي دفعت إلى فرض عقوبات على أنقرة. من خلال طمأنتها بأن الكتلة ستعاقب تركيا إذا استمرت في التنقيب عن النفط والغاز في المناطق المتنازع عليها في شرق البحر المتوسط. تصاعدت التوترات بين تركيا من جهة واليونان وقبرص من جهة أخرى بشأن التنقيب عن الطاقة والولاية القضائية البحرية في البحر. [/tab] [tab] أعلن رئيس الوزراء اليوناني  كيرياكوس ميتسوتاكيس ترحيبه بنتائج قمة الاتحاد الأوروبي في بروكسل. بما في ذلك تحذير لتركيا بأنها ستتعرض لعقوبات ما لم توقف “سلوكها العدواني”. وقال ميتسوتاكيس في مؤتمر صحفي في نهاية الاجتماع الذي استمر يومين يوم الجمعة “نحن راضون تماما عن نتائج القمة.” وقال ميتسوتاكيس إن الاتحاد الأوروبي أوضح أنه “إذا أصرت تركيا على سلوكها العدواني الأحادي. فستكون هناك عواقب”. [/tab] [/tabs] وصرحت تلك المصادر أن القضايا التي تريد اليونان أن تشهد تقدمًا في محادثاتها مع تركيا تشمل إنهاء "الاستفزازات التركية المستمرة" في بحر إيجه . كما تشمل أيضا  تهديد أنقرة بالحرب ، وعدم امتثالها للقانون الدولي ، ولا سيما القانون البحري الدولي. اقرأ أيضا :تركيا تجري مناورات بحرية شرق المتوسط وسط غضب يوناني. من جانب اخر ، قال جوزيف بوريل في بيان إن الوزراء ناقشوا "جميع جوانب العلاقات مع تركيا" على النحو المحدد في استنتاجات مجلس ديسمبر ، "بما في ذلك العقوبات" ، وأكدوا مجددًا "أهمية التواصل مع تركيا من أجل التقدم في و ترسيخ مسارات الحوار والتعاون ". المصدر كاثيمريني

للمزيد من الأخبار تابعونا عبر :
الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك

تابعنا على وسائل التواصل

الأكثر مشاهدة