قام والي ولاية النيل الأزرق بزيارة الى مخيمات اللاجئين الإثيوبيين للاطلاع على خطة المفوضية السامية لشؤون اللاجئين.

ويعد حسن عبد المجيد والي النيل الأزرق هو المسؤول والمشرف على تنفيذ المشروع الخاص بترحيل اللاجئين الى مخيمات أخرى جديدة.

وقد التقى الوالي بالسيدة فاطمة كول نائبة المفوض السامي لشؤون اللاجئين في اليونان.

وأشاد حسن عبد المجيد بما يتم تقديمه من خدمات رعاية للاجئين الإثيوبيين في المخيمات مشددا على ضرورة نقلهم الى مخيمات أخرى جديدة قبل فصل الخريف.

كما أكد على دعم حكومة بلاده لتنفيذ برنامج المفوضية السامية.


وقد تناول الوالي التحديات التي تواجه الولاية؛ وخاصة مشاكل الطرق والمياه وإعادة توطين العائدين.
وقال ان تنفيذ اتفاقية السلام بين القوات الإثيوبية والمعارضة يعد خطوة مفصلية في سبيل تنفيذ البرامج الخدمية والخطط التنموية، مؤمناً على دور المنظمات في دعم برامج النهضة التنموية في المرحلة القادمة.


مصر : تأجيل دعوى تطالب بمنع اللاجئين من دخول البلاد ووقف اتفاقيات اللجوء

مصر : تأجيل دعوى تطالب بمنع اللاجئين من دخول البلاد ووقف اتفاقيات اللجوء

في قرار جديد صدر اليوم قررت فيه محكمة القضاء الإداري تأجيل الدعوى التي تطالب بوقف دخول اللاجئين الى مصر.

 

وبحسب وسائل الإعلام المصرية فلإن الدعوى مقدمة من المحامي المصري عبد الرحمن عوف يطالب فيها بوقف الاتفاقية بين المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والحكومة المصرية الخاصة بتواجد اللاجئين على الأراضي المصرية.

وطالب المحامي في دعواه بوقف ومنع دخول اللاجئين الى مصر بدعوى ان وجودهم أضر بالاقتصاد المصري والنسيج الاجتماعي.

اقرأ أيضا : مصر ترحل 8 طالبي لجوء اريتريين الى بلادهم قسرا ومنصة اللاجئين في مصر تندد.

وقال عبد الرحمن عوف في دعواه أن اللاجئين يمثلون عبئا كبيرا على مصر وأنهم يرتكبون جرائم كما انهم يشكلون خطرا دائما على البلاد.

 

وبحسب ما قدمه المحامي فإن عدد اللاجئين حسب زعمه في مصر يصل الى 15 مليون لاجئ مما يهدد بتغيير ديموغرافية البلاد.

 

جدير بالذكر إن اخر إحصائية لعدد اللاجئين في مصر قدمتها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين تقول بإن مصر فيها ما يزيد بقليل عن ربع مليون لاجئ وليس 15 مليون لاجئ كما ادعى المحامي في القضية المذكورة.

 

وشدد المحامي المصري في دعواه على وجود اللاجئين السوريين وتوطينهم في مصر ووجود أماكن تجمعات خاصة بهم في البلاد مما يشكل خطرا على الاقتصاد والامن.

 

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك