وجه وزير الخارجية التركي ردا قاسيا لنظيره اليوناني نيكوس ديندياس وذلك ردا على اتهام اليونان تركيا بمحاولة قتل اللاجئين في بحر ايجه.

وجاء كلام وزير الخارجية التركي اثناء مؤتمر صفحي مشترك بين الوزيرين في العاصمة انقرة.

حيث قال وزير الخارجية التركي أوغلو لنظيره


"إذا وجهت لنا اتهامات امام وسائل الإعلام فلن اسكت على هذا الوضع وسأقوم بالرد عليك أيضا امام الشاشات"



وكان وزير الخارجية اليوناني قد قال أن تركيا تنتهك سيادة اليونان كما انها لا تحترم المعاهدات الدولية.
 

وأضاف وزير الخارجية اليوناني انه حاول أن يكون المؤتمر يظهر بصورة إيجابية لكن الطرف اليوناني أصر على عكس ذلك وانتقد تركيا امام وسائل الاعلام.

واكد اوغلو ان بلاده لم تستغل اللاجئين والمهاجرين كما تدعي اليونان.

وصرح بصورة شدد ان تركيا لا تنتهك سيادة أي دولة أخرى كما انها تحترم كافة المواثيق الدولية والتي لا تحترمها دول أخرى.

كما ان بلاده تدافع عن حقوقها وحقوق قبرص الشمالية في البحر المتوسط.

كما أكد أن بلاده لن تسكت عن الحديث عن الانتهاكات التي يتعرض لها شعب قبرص الشمالية.

اقرأ أيضا:

هل تسلم تركيا اللاجئين الايغور الى الصين بشكل رسمي هذا العام وترضخ للضغوط الصينية؟

 

وقال الوزير كيف لليونان ان تقوم بإعطائنا درسا في الاخلاق وحقوق الانسان وهي تنتهك حقوق الأقلية المسلمة على أراضيها.

كما أن تركيا لم تستخدم اطلاقا ورقة المهاجرين كضغط على أوروبا والاتحاد الأوروبي وأنها التزمت بالاتفاقيات الموقعة وان ما فعلته مسبقا كان بسبب عدم وفاء الاتحاد الأوروبي بما تعهد به.

 

تركيا تتهم اليونان بقتل اللاجئين:

 

وبشدة قال وزير الخارجية التركي أن اليونان قامت على مدار 4 سنوات بدفع ما يقارب من 80 ألف قارب للاجئين في عرض البحر كما انها اغرقت العديد منهم حتى من لم يستطع العبور الى اليونان.

وقال ان بلاده لم تكن تنوي الحديث عن هذه المعلومات عبر وسائل الاعلام لكن اليونان هي من تفعل ذلك وتتهم تركيا بما تفعله هي.


وصرح أنه يجب على اليونان التوقف عن محاولة فرض سياسة الأمر الواقع والاستفزازات بين البلدين معتقدا أن المشاكل بين تركيا واليونان يمكن حلها سياسيا عبر الحوار البناء.

وواصل أنه في حال استمرت اليونان باتهام تركيا وشعبها بادعاءات باطلة فسوف تضطر تركيا الى الرد بالجواب المناسب.

 

خلاف شرق المتوسط

وتطرق الوزير الى الخلاف في شرقي المتوسط، حيث أوضح لدينياس “إذا كنتم تريدون مواصلة سياسة التوتر عبر هذا النقاش، فبإمكانكم مواصلته ونحن أيضا سنفعل ذلك"

كما أكد على أن الدعم الذي تتلقاه اليونان من بعض الدول في هذا الشأن لن يجدي لها نفعها.

كما قال أن الاتحاد الأوربي قدم دعما لليونان ولكن هذا الدعم لم يجدي نفعا وأنتم تعلمون لماذا.

 

 

أردوغان يعلق

 

فيما علق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على هذا الحوار قائلا "لقد قام وزير خارجيتنا بإيقاف نظيره اليوناني عند حده" حسب وصف الرئيس التركي اردوغان.

وقال أن اليونان لا تزال تصف وتوهم نفسها بأنها راعي الأقليات والمفتي العام باسمهم كما انهم يعينون بطريرك الأقلية المسيحية في تركيا رغم عدم احقيتهم بذلك في اتفاقية لوزان ومع ذلك كنا نسكت عن هذا.

 

للمزيد من الأخبار تابعونا عبر :
الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك

تابعنا على وسائل التواصل

الأكثر مشاهدة