صورة أرشيفية | أطفال اللاجئين في المخيمات
صورة أرشيفية | أطفال اللاجئين في المخيمات

أعلنت اليونان عن بدء التحقيق في اتهامات مزعومة حول سوء معاملة اللاجئين القصر الغير مصحوبين في البلاد.

وقد انتشرت تلك الاخبار بكثرة خلال الأيام الماضية عبر منصة التواصل الاجتماعي تويتر بشكل كبير أدى الى وصف السكرتيرة إيرين أغابيداكي لها بنظرية مؤامرة انكشفت خلال الثلاث أسابيع المنصرمة.

هذا ويخضع القصر الغير مصحوبين بالأهل في اليونان للتواجد ضمن منازل وأماكن تجمع تديرها العديد من المنظمات في اليونان والتي تتبع لوزارة الهجرة واللجوء.

وتعمل الوزارة جاهدة على إعادة توطين القصر وتوزيعهم داخل دول الاتحاد الأوروبي وفق اتفاقيات مبرمة بين الدول في ظل سياسة الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة من أجل حماية اللاجئين القاصرين.
اليونان تعمل على إعادة توطين 1000 لاجىء وطالب لجوء الى البرتغال خلال الأسابيع المقبلة

من هم القاصرين

لا يعتبر هؤلاء القصر الغير مصحوبين بالأهل أيتام ولا يطلق عليهم هذا الوصف نظرا لأنهم انفصلوا عن أهلهم لأسباب مختلفة غير الوفاة.

وفي بعض الأوقات يكون هؤلاء الأطفال قد انفصلوا اثناء محاولتهم العبور الى اليونان او الى أوروبا مع أهلهم حيث يتم إلقاء القبض على الأهل فيما يستطيع الأطفال الهروب واستكمال طريقهم.

وتتراوح أعمار القصر غير المصحوبين بالأهل في غالب الأوقات الى سن 17 عام في غالبية دول الإتحاد الأوروبي.

 

بيان وزارة الهجرة واللجوء:

وجاء البيان عبر الموقع الرسمي لوزارة الهجرة واللجوء اليونانية صباح اليوم 4 من نوفمبر 2021 بالشكل التالي:

تقدم السكرتيرة الخاصة لحماية القاصرين غير المصحوبين، إيرين أغابيداكي، شكوى إلى المدعي العام للمحكمة العليا ظهر اليوم، تطلب فيها التحقيق في العملية المنهجية لنشر أخبار كاذبة ونظريات مؤامرة كانت تتكشف على مدى الأسابيع الثلاثة الماضية على تويتر من قبل مستخدمين مجهولين والأدوات الوحشية للقاصرين غير المصحوبين لتحديد ما إذا كانت أعمال إجرامية قد وقعت.


مصر : تأجيل دعوى تطالب بمنع اللاجئين من دخول البلاد ووقف اتفاقيات اللجوء

مصر : تأجيل دعوى تطالب بمنع اللاجئين من دخول البلاد ووقف اتفاقيات اللجوء

في قرار جديد صدر اليوم قررت فيه محكمة القضاء الإداري تأجيل الدعوى التي تطالب بوقف دخول اللاجئين الى مصر.

 

وبحسب وسائل الإعلام المصرية فلإن الدعوى مقدمة من المحامي المصري عبد الرحمن عوف يطالب فيها بوقف الاتفاقية بين المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والحكومة المصرية الخاصة بتواجد اللاجئين على الأراضي المصرية.

وطالب المحامي في دعواه بوقف ومنع دخول اللاجئين الى مصر بدعوى ان وجودهم أضر بالاقتصاد المصري والنسيج الاجتماعي.

اقرأ أيضا : مصر ترحل 8 طالبي لجوء اريتريين الى بلادهم قسرا ومنصة اللاجئين في مصر تندد.

وقال عبد الرحمن عوف في دعواه أن اللاجئين يمثلون عبئا كبيرا على مصر وأنهم يرتكبون جرائم كما انهم يشكلون خطرا دائما على البلاد.

 

وبحسب ما قدمه المحامي فإن عدد اللاجئين حسب زعمه في مصر يصل الى 15 مليون لاجئ مما يهدد بتغيير ديموغرافية البلاد.

 

جدير بالذكر إن اخر إحصائية لعدد اللاجئين في مصر قدمتها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين تقول بإن مصر فيها ما يزيد بقليل عن ربع مليون لاجئ وليس 15 مليون لاجئ كما ادعى المحامي في القضية المذكورة.

 

وشدد المحامي المصري في دعواه على وجود اللاجئين السوريين وتوطينهم في مصر ووجود أماكن تجمعات خاصة بهم في البلاد مما يشكل خطرا على الاقتصاد والامن.

 

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك