صورة للاجئين يحاولون الوصول الى أوروبا عبر البحر
صورة للاجئين يحاولون الوصول الى أوروبا عبر البحر

بحسب ما نقلته الصحفية مارينا مورينباك والتي تعمل بصحيفة اللوموند الفرنسية فإن البرلمانية الأوروبية كورنيليا إرنست قد ادلت بشهادتها حول ما عاينته في جزيرة ساموس اليونانية.

 

وقالت إرنست أنها قد التقت بخمس طالبي لجوء صوماليين قد طلبوا اللجوء في اليونان بعد قدومهم من تركيا عبر بحر إيجة.

ولكن بحسب ما قالته البرلمانية الأوروبية فإن اليونان رفضت طلبهم وأجبرتهم على العودة قسريا الى المياه الإقليمية التركية بالقرب من الجزر اليونانية القريبة من تركيا.

ولكن أحد هؤلاء الصوماليين الذين التقتهم قال بإنه استطاع الهرب قبل تنفيذ عملية الترحيل عبر الجبال بعدما تعرض لإطلاق نار لم تقم الصحيفة بكتابة مصدره.

قد يهمك : البرلمان اليوناني يناقش قانون لتشديد إجراءات الترحيل الخاصة باللاجئين.

وبحسب ما ذكرته النائبة إرنست عن الحزب اليساري الألماني فإن ثلاثة أطفال على الأقل قد اختفوا بعد إطلاق النار ونجا من هذه الحادثة 3 من طالبي لجوء.

وقالت إرنست انها مستاءة من هذه الممارسات التي تم في اليونان والتي تتعارض بالكلية مع القوانين الأوروبية والدولية كما تحدثت عن مواهتها لعدة صعوبات من قبل الشرطة اليونانية قبل أن تستطيع الوصول الى مخيمات اللاجئين وبعض أماكن اللاجئين في الجبال.

وكانت اليونان قد أقرت قانونا جديدا من أجل العمل على إعادة طالبي اللجوء المرفوضين الى تركيا وبعض الدول الأخرى (طالع التفاصيل)


 

 


مصر : تأجيل دعوى تطالب بمنع اللاجئين من دخول البلاد ووقف اتفاقيات اللجوء

مصر : تأجيل دعوى تطالب بمنع اللاجئين من دخول البلاد ووقف اتفاقيات اللجوء

في قرار جديد صدر اليوم قررت فيه محكمة القضاء الإداري تأجيل الدعوى التي تطالب بوقف دخول اللاجئين الى مصر.

 

وبحسب وسائل الإعلام المصرية فلإن الدعوى مقدمة من المحامي المصري عبد الرحمن عوف يطالب فيها بوقف الاتفاقية بين المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والحكومة المصرية الخاصة بتواجد اللاجئين على الأراضي المصرية.

وطالب المحامي في دعواه بوقف ومنع دخول اللاجئين الى مصر بدعوى ان وجودهم أضر بالاقتصاد المصري والنسيج الاجتماعي.

اقرأ أيضا : مصر ترحل 8 طالبي لجوء اريتريين الى بلادهم قسرا ومنصة اللاجئين في مصر تندد.

وقال عبد الرحمن عوف في دعواه أن اللاجئين يمثلون عبئا كبيرا على مصر وأنهم يرتكبون جرائم كما انهم يشكلون خطرا دائما على البلاد.

 

وبحسب ما قدمه المحامي فإن عدد اللاجئين حسب زعمه في مصر يصل الى 15 مليون لاجئ مما يهدد بتغيير ديموغرافية البلاد.

 

جدير بالذكر إن اخر إحصائية لعدد اللاجئين في مصر قدمتها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين تقول بإن مصر فيها ما يزيد بقليل عن ربع مليون لاجئ وليس 15 مليون لاجئ كما ادعى المحامي في القضية المذكورة.

 

وشدد المحامي المصري في دعواه على وجود اللاجئين السوريين وتوطينهم في مصر ووجود أماكن تجمعات خاصة بهم في البلاد مما يشكل خطرا على الاقتصاد والامن.

 

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك