يعد ملف الهجرة واللجوء إلى الدول الأوروبية في 2021 من الملفات الشائكة التي كان لها نصيب الأسد خلال العام الحالي، حيث واجهت بعض الدول أزمات كبيرة بسبب زيادة الأعداد من بينهم تركيا وألمانيا.

أوضاع كارثية وأزمات تواجهها الدول الأوروبية بعد زيادة اللجوء إليها في 2021

انعكس زيادة أعداد اللاجئين في بعض الدول الأوروبية إلى حدوث بعض الأزمات لتلك الدولة التي وصلت إلى حد الوضع الكارثي بسبب تدهور اقتصاد تلك الدولة، كما تعارض هذا مع الاقتصاد الخاص بالسكان المحليين لتلك الدول الأمر الذي تسبب في فرض حالة من التعقيد المعيشي على سكان تلك الدول.

حيث أكدت بعض الدول أنه وخلال شهر سبتمبر الماضي وصل أكثر من 3000 لاجئ إلى أوروبا فقط وأثبتت التقارير أن 80% من هؤلاء اللاجئين من دولة ليبيا كمات أكدت بعض التقارير الصحفية أنه مع انتهاء شهر أكتوبر الماضي وصل 1180 لاجئ ومنهم الكثير من دولة تونس.

اقرأ أيضًا: ارتفاع جديد في أعداد اللاجئين في ألمانيا خلال العام الحالي 2021

أزمات كبيرة تواجهها جزيرة لامبيدوزا الإيطالية بسبب اللاجئين

قال عمدة جزيرة لامبيدوزا الإيطالية في لقاء صحفي سابق له: "ظاهرة اللجوء لا تزال دون معالجة، ولا يتم الحديث عنها إلا بمناسبة عمليات إنزال كبرى، لسوء الحظ أطفأت الأضواء الكاشفة منذ فترة طويلة، والأزمة الأفغانية تتجه نحو تفاقم الوضع فى الجزيرة بسبب زيادة اللاجئين الأفغان داخل الجزيرة."

واستكمل مارتيللو حديثه الصحفي مع جريدة أدنكرونس وقال: "بعد عملية الرسو الكبرى التى حدث الليلة الماضية على الجزيرة، أن الجميع يقوم بالتعبئة من أجل اللاجئين الأفغان، بينما يتم تجاهل المهاجرين الاقتصاديين تمامًا، مما يترك إيطاليا للتعامل وحدها مع المشكلة مما يصعب المشكلة على الحكومة والشعب الإيطالي."

 


 

  1. الأزمة الاقتصادية اللبنانية تزيد وتعمق من جراح اللاجئين الفلسطينيين في لبنان
  2. تصاريح الإقامة الجاهزة للتسليم الى اللاجئين والجاهزة للتسليم بدءا من يوم 17-01-2022 وحتى 21-01-2022
  3. الداخلية الليبية تعتقل المئات من اللاجئين والمهاجرين بعد إغلاق مقر مفوضية اللاجئين في طرابلس
  4. الحكومة البريطانية تعلق على خبر ترحيل لاجئ سوري من بريطانيا الى سوريا
  5. المفوضية السامية للأمم المتحدة تؤكد على توفير الحياة الأفضل للاجئين في أوروبا

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك