دعوة عامة لضبط آليات اللجوء إلى أوروبا في ظل حوادث الغرق الأخيرة

دعوة عامة لضبط آليات اللجوء إلى أوروبا في ظل حوادث الغرق الأخيرة

2022-01-01 17:01 | اخر تعديل : 2022-12-05 06:12


دعا مركز العودة الفلسطيني إلى ضرورة ضبط آليات اللجوء إلى أوروبا بشكل كبير وذلك بعد حادث الغرق الأخير الذي راح ضحيته ما يقرب من 17 شخص وكان من بينهم 8 لاجئين فلسطينيين من ساكني المخيمات في سوريا.

دعوة عامة لضبط آليات اللجوء إلى أوروبا في ظل حوادث الغرق الأخيرة

صدر بيان مساء أمس الجمعة الموافق 31 من شهر ديسمبر لعام 2021 من مركز العودة الفلسطيني بعد حادث غرق قارب كان يقل مجموعة من المهاجرين واللاجئين والذي تسبب غرقه في مصرع 17 شخص هذا بالإضافة إلى الكثير من حوادث الغرق الأخرى التي تعرض لها العديد من اللاجئين.

وجاء في البيان ما يلي: " إن هذه الواقعة المأساوية تعد واحدة من سلسلة حوادث غرق كثيرة ذهب ضحيتها نحو 72 لاجئاً فلسطينياً منذ اندلاع الأحداث بسوريا عام 2011، إلى جانب آخرين قضوا بسبب البرد في دول المرور الأوروبية بحثًا عن الأمان والحياة الكريمة، لدى محاولتهم الوصول إلى أوروبا."

اقرأ أيضًا: حصاد أعداد اللاجئين في أوروبا خلال عام 2021 بالتزامن مع قيود السفر 

مركز العودة الفلسطيني يدعو لتسليط الضوء على قضية اللجوء وقوانينها

هذا وخلال بيانه الأخير طالب المركز بتسليط الضوء على قضايا وقوانين اللجوء إلى أوروبا التي يتعرض لها العديد من طالبي اللجوء والهجرة إلى الدول الأوروبية، حيث استكمل البيان وقال: "تسليط الضوء على قوانين اللجوء في الدول الأوروبية وتحميلها مسؤولية تأخير وتعثر ملفات لم الشمل لمئات العائلات والأفراد، وما ينجم عن هذه القوانين من مخاطر وأهوال لطالبي اللجوء وعائلاتهم."

هذا كما دعا المركز جميع المجالس الدولية والبرلمان الألماني إلى ضرورة إعادة النظر مرة أخرى في القوانين الهامة المختصة في طلب اللجوء إلى الدول الأوروبية ووضع قوانين لهذا الأمر.

 


الأكثر مشاهدة :