الغموض يسيطر على عملية هجرة سرية تتم الآن بين تركيا واليونان لنقل وترحيل مجموعة من المهاجرين بين البلدين وذلك عن طريق سفن هجرة بين الطرفين.

 

تفاصيل عملية ترحيل مهاجري من تركيا إلى اليونان عبر البحر

المئات من المهاجرين السوريين وغيرهم من الجنسيات العربية والآسيوية يحاولون دخول اليونان من الساحل التركي القريب من الجزر اليونانية  ولكن الكثير منهم يجدون مشاكل كبرى في العبور على الرغم من مساعدة الجانب التركي في عمليات ترحيل اللاجئين السوريين من البلاد بأكثر من طريقة.

كان لإعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أوائل شهر مايو أكبر أثر على قرارات اللجوء، خاصة بالنسبة للسوريين الذين يعيشون في تركيا، بعد أن أعلن الرئيس التركي رغبته في العودة طواعية لأكثر من مليون لاجئ سوري إلى بلادهم، وقد تم نشر إعلانات في الشوارع والميادين التركية بذلك.

اقرأ أيضًا: انتهاكات كبيرة للاجئين السوريين في أوروبا بشأن قضايا اللجوء

تصريحات بعض المهاجرين من تركيا إلى اليونان

هذا وقد قامت بعض الصحف العالمية بعمل لقاءات صحفية بين عدد من اللاجئين المهاجرين بين اليونان وتركيا، حيث قال أحدهم: "الغموض يكتنف مصيرنا هنا، ولذلك لم يبق أمامنا سوى البحر ومحاولة الوصول إلى بلدٍ أوروبي يضمن لنا مستقبلا أفضل"، مشدداً على أن "العودة لسوريا غير ممكنة في الوقت الراهن."

فيما قال البعض الآخر منهم: "الوصول لأوروبا هو الحل الوحيد هرباً من أي ترحيلٍ محتمل قد تعمل عليه السلطات بشأن اللاجئين السوريين في الفترة المقبلة."

وارتفع عدد الراغبين في الوصول إلى هذه الدولة الأوروبية بعد أن أعلنت أنقرة الشهر الجاري رغبتها في إعادة أكثر من مليون منهم إلى سوريا، في خطة لم تُعرف تفاصيلها بعد لكن هذا ليس السبب الرئيسي لتدفق مئات اللاجئين في قوارب مطاطية صغيرة إلى اليونان.

  1. قانون جديد من ألمانيا لتقنين أوضاع اللاجئين
  2. احتجاجات لإعادة مهاجرين في طريقهم للوصول إلى أوروبا
  3. موسم الهجرة الشرعية من الشمال
  4. نشطاء ينتقدون اليونان لإعادتها المهاجرين الذين يحاولون الوصول لأوروبا
  5. إنقاذ 28 مهاجرًا أعادتهم اليونان إلى تركيا

للمزيد من الأخبار تابعونا على : 


الفيس بوك
تويتر
تليجرام

مقالات قد تهمك