94 شهيدا منذ بداية العام.. استشهاد فلسطيني أصيب بمواجهات مع الجيش الإسرائيلي الأسبوع الماضي حقوق الصورة محفوظة لموقع الجزيرة

94 شهيدا منذ بداية العام.. استشهاد فلسطيني أصيب بمواجهات مع الجيش الإسرائيلي الأسبوع الماضي

2022-09-11 14:09 | اخر تعديل : 2022-09-12 11:09


استشهد فجر اليوم الأحد الشاب الفلسطيني حمد أبو جلدة متأثرا بجراح أصيب بها خلال مواجهات مع قوات الجيش الإسرائيلي عقب اقتحامها مدينة جنين وهدم منزل الشهيد رعد حازم الثلاثاء الماضي.


استشهد فجر اليوم الأحد الشاب الفلسطيني حمد أبو جلدة متأثرا بجراح أصيب بها خلال مواجهات مع قوات الجيش الإسرائيلي عقب اقتحامها مدينة جنين وهدم منزل الشهيد رعد حازم الثلاثاء الماضي.
وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان مقتضب "استشهاد الشاب حمد مصطفى حسين أبو جلدة (24 عاما) متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال الإسرائيلي في مخيم جنين قبل أيام".
وأبو جلدة واحد من بين 16 فلسطينيا أصيبوا في عملية شنها جيش الاحتلال الإسرائيلي الثلاثاء الماضي في الضفة الغربية المحتلة بهدف هدم منزل رعد حازم الذي نفذ عملية في أبريل/نيسان الماضي في شارع ديزنغوف في تل أبيب وأسفرت عن مقتل 3 إسرائيليين.
وأصيب أبو جلدة في مدينة جنين خلال اشتباكات ومواجهات بين فلسطينيين وقوات الجيش الإسرائيلي التي اقتحمت المدينة، مما أسفر آنذاك عن استشهاد فلسطيني.
وكان الشهيد تعرض لإصابة خطيرة في البطن أدت إلى تمزق الأوعية الدموية وتهتك في العمود الفقري، وقد خضع لعمليتين جراحيتين قبل أن يُعلن عن استشهاده فجر اليوم.
وشيع الشهيد أبو جلدة في مسيرة انطلقت من مستشفى جنين الحكومي إلى مقبرة الشهداء في مخيم جنين، ورفع المشاركون في المسيرة شعارات منددة بالاحتلال ومطالبة بالثأر للشهداء.





وفي سياق متصل، حذرت وزارة الخارجية الفلسطينية مما وصفتها بمخاطر وتداعيات التصعيد الإسرائيلي في الضفة الغربية.
وقالت الوزارة في بيان أصدرته اليوم الأحد إن الاحتلال الإسرائيلي يمارس أبشع أشكال الاضطهاد والقمع بحق المواطنين الفلسطينيين يوميا دون أي مساءلة.
وأضافت أن "الحكومة الإسرائيلية وأذرعها العسكرية المختلفة -بما فيها مليشيات المستوطنين ومنظماتهم وعناصرهم الإرهابية تتعمد- إشعال الحرائق وزراعة الموت وممارسة أبشع أشكال الموت والعنف ضد الفلسطينيين".
وحمّل البيان الحكومة الإسرائيلية المسؤولية كاملة عن التصعيد الحاصل، وحذر من نتائجه وتداعياته، مستنكرا في الوقت ذاته قيام أكثر من مسؤول إسرائيلي بتحميل الجانب الفلسطيني المسؤولية عن التصعيد الحاصل.
ومع استشهاد أبو جلدة يرتفع عدد الفلسطينيين الذين قتلهم الجيش الإسرائيلي منذ بداية العام إلى 94 شهيدا، وفق وزارة الصحة الفلسطينية.


لقراءة الخبر كامل على موقع الجزيرة


الأكثر مشاهدة :